سفراء الاسلام


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 موجودين ولكن غائبين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جبهاوي

avatar

ذكر عدد الرسائل : 6
العمر : 52
تاريخ التسجيل : 06/11/2008

مُساهمةموضوع: موجودين ولكن غائبين   الجمعة نوفمبر 07, 2008 6:22 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

يرجع كل زوج إلى بيته مثقلاً بضغوط العمل، معبئاّ بها إلى حد الإمتلاء، يهم مسرعاً إلى إخماد لهيب جوعه بتناول الغداء، ثم دفن رأسه تحت الوسادة دفناً عميقاً سحيقاً لساعات تأكل ما تبقى من ضوء النهار، لتمتزج أخيراً بظلمة المساء، ليستيقظ بعدها على صوت المنبه أو الأذان، صلاة تليها رشفات فنجان، لإستعادة ضبط المزاج والتهيئة لتتمة اليوم، تليها محادثات هاتفية سريعة أو مناورات ومداهمات على صفحات الإنترنت، ثم تبديل الثياب والتجمل والتطيب بأجمل الروائح وأزكاها استعداداً للخروج…
والسؤال الذي يطرح نفسه في كل لحظة من الساعات الـ 24 المتتالية من كل يوم… أين دور الزوج في حياة زوجته..؟ وأين موقع أبنائه في خريطة عالمه المنفي منهم والمفصول عنهم…؟ أين هو رب الأسرة من حياة ويوميات بقية أفراد أسرته…؟ تقول الحقائق بأنه لا وقت لديه لهم… فكل أوقاته مسلوبه… وكل خانات جداوله الإسبوعيه مزحومه، وإن وجد لهم مكاناً لكان في نهاية كل أسبوع يتصدق عليهم بساعات معدودة، وبشروط وأحكام وقوانين تفرض العديد منها أشد العقوبات الساخنة إن تم تجاوزها، وأبسطها ألا تتحدث زوجته إليه.. وألا يطالبه الأبناء بتمضية الوقت معهم.. والاستماع إليهم..
كل زوج جلس في البيت أم خرج.. بات كأنه ضيفٌ في الدار أو عابر سبيل، لديه من الوقت ما يقضيه في العمل، و وقت آخر لأهله وأصدقائه.. وسفره وراحته، ونسي من هم في عهدته وذمته، والأسوء من ذلك أنه عرف ذلك جيداّ وزادهم تهميشاً وتجاهلاً، وإن ناشدوه بالبكاء – حباً فيه – بكل تألمٍ ورجاء، أفرغ ما عبئته به الأيام ظلماً وقسوةً فيهم، وبدأ بأساليب التأديب والعقاب رداً على ارتفاع أصواتهم المستنجدة به، تثبيتاً لقوته كرجل ومكانته كزوج أو أب، فارضاً عليهم تقبل الواقع والتكتم على الحقائق، وإلا ما أبقاهم لحظة تحت كنف السعادة الواهمة التي يعيشونها معه بكل (صدق وإخلاص) واستسلام ٍ وخضوع…
رفقاً أيها الأزواج والآباء المثاليون بزوجاتكم وأبنائكم، وكفاكم زرعاً للتعاسة وسلباً للسعادة، فوالله أن باستطاعتكم إسعادهم بأبسط أبسط ما يكون، وإن كان بكلمة تثلج قلوبهم من وحشة الوحدة القاتلة وألم التجاهل والبعاد، بدلاً من التسلط والتحكم ((والضرب)) والاستبداد، فأنتم في بيوتكم غالباً حاضرون… لكنكم عن أدواركم ومشاعركم (حقاً غائبون).

جبهاوي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
taqwaa.allah
مشرف قسم الصوتيات والمرئيات
مشرف قسم الصوتيات والمرئيات


انثى عدد الرسائل : 329
العمر : 36
الموقع : www.moustafahosny.com
رقم العضوية : 13
تاريخ التسجيل : 28/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: موجودين ولكن غائبين   السبت نوفمبر 08, 2008 5:20 pm

فعلا اخي جزاك الله خيرا على الموضوع
واحب اضيف قول الرسول عليه الصلاة والسلام"" خيركم خيركم لاهله وانا خيركم لاهلي""
ياريت كل زوج واضيف كل زوجة ايضا لان الموضوع يحمع بين الطرفين وليس الزوج وحده مسؤلا ان يتبع كلاهما سنة النبي عليه الصلاة والسلام في المعاملة فيما بينهم,, فمن المؤكد ترك الزوج لبيته او اهماله له له جانب كذلك في اهمال الزوجة سواء من نظافة المنزل او الاعتناء بنفسها.. فيجب للزوجة ان تترصد لكل مايسعد زوجها لتجذبه الى بيته.. وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
انفاس الانين

avatar

انثى عدد الرسائل : 69
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 04/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: موجودين ولكن غائبين   الخميس نوفمبر 27, 2008 12:35 am

[b] فعلا اخى جبهاوى عندك حق
يعنى انا مثلا بابا فيه ايام مش بشوفه غير وهو نازل بيكون بيفطر على الواقف وبالليل وهوبيتعشى ده لو كنت صاحية
يا اباء مش كل حاجة فلوس وشغل
الاب مش خزينة بنك
لازم يؤثر فى ابناؤه لازم يكون مشترك فى رعاية ابناؤه
هم مش ولاده برده والا ايه اصل الرجالة باين كده نسيوا............
الله يجزيك خير على الموضوع الجميل ده
والله حسيت انى فضفضت فى موضوع كان نفسى اتكلم فيه مع حد
ويا ريت تنشر الموضوع ده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.moustafahosny .com
 
موجودين ولكن غائبين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سفراء الاسلام :: قسم التنمية البشرية :: ركن الاسرة والمجتمع-
انتقل الى: